Wednesday, June 20, 2007

هرتلة

في الأول أحب أعتذر لأي حد متابع البلوج و دخله الفترة اللي فاتت و أُصيب بخيبة أمل إني ما ضفتش أي جديد..يمكن اللي يعرفوني كويس ما اندهشوش عشان عارفين إني صعب جداً ألتزم بروتين معين لحاجة بحبها..دا كفيل يخليني أكرهها!
طبعاً المفروض يكون فيه نوع من الإلتزام تجاه القارئ اللّي متابع البلوج..لكن الفترة اللي فاتت بجد ما قدرتش بسبب الإمتحانات و دوامات الإكتئاب اللي كنت فيها.
..
كدا الواحد المفروض خلّص الكلية (بافتراض إني هنجح يعني إن شاء الله)..أربع سنين ضاعوا من عمري في كلام فارغ و ما اتعلمتش فيهم أي حاجة تقريباً !
شعور وحش قوي إنك تكتشف إنك ضيعت 4 سنين من عمرك..لا اتعلمت فيهم حاجة ولا استفدت من التجربة حتى..دا بافتراض إني خضت تجربة الكلية أصلاً ! لأني ما رحتش الكلية 100 مرة على بعض..و مجموع المحاضرات اللي حضرتها لا تتجاوز 15 محاضرة في الأربع سنين.
طبعاً مش محتاج أقول إني ما اتعلمتش حاجة عشان ما فيش حاجة كان ممكن اتعلمها مش عشان ما كنتش بحضر.
..
في أيام الإمتحانات أخويا كان جابلي شغل ك sales person في معرض عربيات..و رغم إن مهنة زي دي لا تناسبني و فوق كدا مش عاوز أشتغلها بس قررت أروح الانتر فيو.
و للأسف حلقت شعري و دقني عشان يبقى شكلي حلو يعني و رحت الانتر فيو و الأخ صاحب العمل ما جاش!
الموضوع دا أصابني بإكتئاب فظيع..مش عشان حلقت شعري ولّا دقني يعني بس عشان تنازلت عن جزء ضخم من حريتي الشخصية..لأ و ايه..في سبيل حاجة أنا مش عاوزها ولا مقتنع بها أصلاً !
الواحد من جديد اصطدم بالواقع و اكتشف فجأة حقيقة إن الدنيا كلها تنازلات..بتتنازل عن حاجات عشان تاخد حاجات..يمكن دا شيء بديهي و أنا اللي معتوه..بس أنا بقدس حريتي الشخصية و صعب قوي عليّ أقدّم تنازلات في الموضوع دا بالذات.
"الدنيا توب قدّي..و ما أطيقش أنا الغطيان" (على رأي منير)
يلا..الواحد بقى عاطل اهو و مش باين إنه هيشتغل قريب..بس خليني أتفائل و أقول "أحلى بكرة لينا" (على رأي منير برضو!)
..
ما سمعتش من شريط أنغام الجديد غير أغنية" أشكي لمين"..كنت متأكد إنها مش هتعجبني من أنغام بس قلت اهو نشوف..و بالفعل لما سمعت الأغنية ما قدرتش أكملها حتى..يعني منير له أغاني ممكن حد تاني يغنيها زي "لما النسيم" و "ابكي" و "صوتك" مثلاً..
"و له أغاني تانية ما ينفعش حد يغنيها زي" أشكي لمين.
دا طبعاً غير كرهي الفظيع لأنغام لأن أغانيها بتمثل كل اللي بكرهه في الأنثى..و على رأس الأغاني دي أغنية "بحبك.. وحشتيني"..
بمنتهى البساطة الحب بيتحول لكلمات روتينية بتتقال عشان ترضي غرور الأنثى و بس.
عشان كدا بندهش قوي لو لقيت ولد بيحب أنغام..و هندهش أكتر لو لقيت بنت ما بتحبش أنغام!
عموماً يشفع لها بعض الشيء أغنية زي "ببساطة كدا"
..
المفروض هسافر اسكندرية على الفجر كدا..الواحد كان محتاج يقعد كام يوم في البيت بعد ما خلّص إمتحانات..بس هعمل ايه الظروف جت إني لازم أسافر دلوقتي..ما لحقتش حتى أكلّم و أشوف ناس كتير ما شفتهمش و ما كلمتهمش بقالي كتير و واحشينني قوي..زي حامد و زقزوق و ساندرل و أمادو.
بالتوفيق لكل الناس اللي ما خلصتش امتحانات..و مبروك للي خلصوا..و أشوفكم على خير!

9 comments:

شاب مصرى said...

يا عمرو انت اى نعم متعلمتش حاجة فى الكلية دى بس كفاية انك كسبت حاجات كتير اهمها انا طبعا D;

اما بالنسبة للشغل فلازم الصبر ياولدى بلاش الاستعجال ده غيرنا بقاله سنين واحنا بقالنا يومين .. عيش حياتك الفترة دى من غير هموم لان مشاكل الحياة مش هترحم لما ندخل فى العميق ونبعد عن مرحلة التخرج

المهم متنسناش ياريس ..

Amr Fahmy said...

مش هعلق بس هاسكت كعلامة إقرار للي انت قلته

بيقولوا سايكو said...

أولا كفارة مقدما
ثانيا .. انتى مستنى لما تخلص علشان تكتشف اتك ضيعت سنين من حياتك ؟ لو ده صح يبقى انت اكتشفت الحقيقة متأخر أوى
ثالثا ... أنا برضه ما سمعتش شريط أنغام ... بس حاجة هاعلق عليها، الحب الأنثى ما اختصرتوش فى مجرد كلمات لو اتقالت يبقى الحياة بمبى ... بس فى أوقات بطبيعة الأنثى بتحب تسمع كلمات الحب، زى بالظبط ما الراجل بيحب يحس بقوته و ان هو المسئول( أنا ماراضاش ان واحدة ست تصرف عليا ) .. وكل الكلام اللطيف ده .. يعنى باحس ان ربنا خلق للجنس ده حاجات معينة بيحتاج انه يحس بيها و للجنس ده برضه حاجات معينة محتاج انه يحس بيها ... عامة ده رأيى الشخصى و بس

ترجع بالسلامة

Cheb Amadou said...

يا عم فكك من أى اكتئاب، ولما ترجع بالسلامة ان شاء الله خلينا نبقى نتقابل.
بالمناسبة كلامك عن أنغام صح قوى :-)

عطشان said...

عيش يا عم الكام اليوم اللى مسافرهم و خف وقفه فى البكونه :d
صحيح يا ريس الموضوع اياه فى نص سبعه

أنـــا حـــــــــرة said...

مبدأيا

فى حد يقول على اسكندرية فى الحر القتل ده ظروف جت كده
بدل ما تبوس ايدك يعنى

نيجى للموضوع
مليش نفس اعلقك
حسيتك
و مش عايزة اشوشر ع الاحساس

بس اللى زيك غصب عن عين الدنيا بيفضلوا احرار
ما تقلقش

أنـــا حـــــــــرة said...

مبروك التخرج مقدما

اهو دى فرحة لوحدها تستاهل تاخد شهيق محترم

Amr Fahmy said...

أنغام ليها أغاني كويسة على فكرة... مش ذنبها إن مستوى مستمعيها منحط

JuSt_hUmAn said...

شاب مصري
الفكرة يا عمرو مش إن مفيش شغل قدامي دلوقتي..الفكرة إن المتوقع إني ما ألاقيش شغل خالص..عموماً ربنا يسهل
..
عمرو فهمي
أنغام لها أغاني حلوة طبعاً و صوتها رائع..بس برضو معظم أغانيها بتمثل الجانب اللي بكرهه في الأنثى..أو يمكن دا اللّي بحسه قوي في أغانيها.
..
بيقولوا سايكو
طبعاً أنا واخد بالي إني ما بتعلمش حاجة من ساعة ما دخلت الكلية..بس ركزت قوي فدا لما لقيت إني اتخرجت خلاص.
بالنسبة لموضوع الأنثى فأنا متفهم إنها بتحب تسمع كلمات الحب..المشكلة لما يبقى دا شيء الوحيد المهم !
الله يسلمك..و نورتي البلوج
..
شاب أمادو
الله يسلمك يا ريس..و ربنا يبعد الإكتئاب عننا
..
عطشان
و الله يا ابني أنا مش عارف موضوع ايه اللي في نص سبعة..لما أشوفك فهمني عشان نص سبعة جاي خلاص اهو.
..
أنا حرة
الفكرة في موضوع " الظروف جت كدا" دا..إني ما كنتش مستعد أقعد مع حد في الوقت دا..كنت عاوز أختلي بنفسي أسبوع مثلاً.
نفسي قوي أصدق كلامك إني غصب عن عين الدنيا هفضل حر!
و الله يبارك فيكي.